القائمة الرئيسية

الصفحات

درس نقل الخبر الوراثي عبر التوالد الجنسي - یوسف الأندلسي

درس نقل الخبر الوراثي عبر التوالد الجنسي


تمھید :
تمثل المصطلحات التالیة مراحل نمو الإنسان: إنسان بالغ – حیوان منوي – جنین – بویضة – مولود جدید – بیضة. 
1 - أنجز خطاطة تبین العلاقة بین ھذه الأطوار. 
2 - انطلاقا من الخطاطة المنجزة، بین الظواھر الأساسیة التي تمیز التوالد الجنسي

 یتمیز التوالد الجنسي بحدثین ھامین ھما: 
1 - تشكل الأمشاج الذي یتم على مستوى المناسل. 
2 - الإخصاب وھو التحام نواتین ذكریة وأنثویة لإعطاء خلیة واحدة ھي البیضة، تكون ثنائیة الصیغة الصبغیة، الشيء الذي یعني أن الأمشاج أحادیة الصیغة الصبغیة. 
فكیف یحافظ التوالد الجنسي على ثبات عدد الصبغیات من جیل لأخر عند نفس النوع ؟

Ι – مراحل الانقسام الاختزالي

1 ملاحظات مجھریة لمراحل الانقسام الاختزالي. أنظر الوثیقة 1 ،لوحة 1.


یتبین من ھذه الملاحظة أن الانقسام الاختزالي یتم عبر انقسامین متتالیین، یتضمن كل واحد منھما المراحل المعتادة للانقسام غیر المباشر.
الترتیب الزمني للصور: 
A = الطور التمھیدي الاول     B = الطور الانفصالي الاول     C = الطور الاستوائي الثاني 
D = الطور التمھیدي الثاني     E = الطور الاستوائي الاول      F = الطور النھائي الاول 
G = الطور النھائي الثاني       H = الطور الانفصالي الثاني 

2 - تطور كمیة ADN خلال الانقسام الاختزالي. أنظر الوثیقة 2 ،لوحة 1 .


یسبق الانقسام الاختزالي 2 مرحلة السكون 1 التي تعرف مضاعفة ADN في طور التركیب S من كمیة q2 إلى q .
خلال الانقسام المنصف 3 تنفصل الصبغیات المتماثلة فتحصل كل خلیة على كمیة q من ADN .كما ینخفض عدد الصبغیات من 2n صبغي إلى n صبغي.
خلال الانقسام التعادلي 4 تنفصل صبیغیات الصبغي الواحد فتحصل كل خلیة على 2/q من كمیة ADN . بینما یبقى عدد الصبغیات ثابت.
یتبین من تحلیل ھذه الوثیقة أن الانقسام الاختزالي یمكننا من الحصول على خلایا أحادیة الصیغة الصبغیة انطلاقا من خلایا ثنائیة الصیغة الصبغیة، وھذه الظاھرة مھمة خلال تشكل الخلایا الجنسیة التي یجب أن تكون أحادیة الصیغة الصبغیة.

3 مراحل الانقسام الاختزالي. أنظر الوثیقة 4 ،لوحة 2 .

یتمیز ھذا الانقسام بانقسامین متتالیین :
  •  انقسام منصف : یختزل عدد الصبغیات إلى النصف و یؤدي إلى تشكل خلیتین أحادیتي الصیغة الصبغیة n .
  •  انقسام تعادلي: یبقى خلالھ عدد الصبغیات ثابتا، یؤدي إلى تشكل أربع خلایا أحادیة الصیغة الصبغیة n

أ – الانقسام المنصف :

a – المرحلة التمھیدیة I:
تتمیز ھذه المرحلة بتكثیف الصبغیات واقتران الصبغیات المتماثلة لتشكل أزواجا تسمى الرباعیات ( تتشكل من صبغیین متماثلین كل صبغي مكون من صبیغیین )، اختفاء الغشاء النووي و النویات. خلال ھذه المرحلة تتقاطع صبیغیات الصبغیین المتماثلین، فیتم تبادل أجزاء فیما بینھا أثناء تباعدھما، و تسمى ھذه الظاھرة العبور over-Crossing الذي ینتج عنھ تخلیط للحلیلات وتركیب صبغي جدید.
أنظر الوثیقة 3 ،لوحة1 .

b – المرحلة الاستوائیة I :
تتموضع الصبغیات المتماثلة في المستوى الاستوائي للخلیة، تتكون النجمیتین ویظھر بینھما المغزل اللالوني.
c – المرحلة الانفصالیة I :
انفصال الصبغیات المتماثلة دون انقسام الجزيء المركزي، وھجرتھا نحو القطب الخلوي القریب منھا، وھكذا یتجمع في كل قطب من قطبي الخلیة نصف الصیغة الصبغیة، أي n صبغي كل واحد بصبیغیین.
d – المرحلة النھائیة I :
یتجمع نصف عدد الصبغیات في كل قطب، یتلاشى المغزل اللالوني ویحدث انقسام السیتوبلازم للحصول على خلیتین بنتین أحادیتا الصیغة الصبغیة  n .

ب – الانقسام التعادلي :

a – المرحلة التمھیدیة II:
قصیرة جدا تبتدئ مباشرة بعد النھائیة I ،تبقى الصبغیات منشطرة طولیا، و یظھر المغزل اللالوني في كل خلیة.
b – المرحلة الاستوائیة II :
تتموضع الصبغیات لكل خلیة في المستوى الاستوائي مشكلة الصفیحة الاستوائیة.
c – المرحلة الانفصالیة II :
انشطار الجزيء المركزي لكل صبغي، وتنفصل صبیغیات كل صبغي فیمثل كل واحد منھما صبغي ، یھاجر نحو أحد قطبي الخلیة.
d – المرحلة النھائیة II :
تتجمع الصبغیات في كل قطب و یزال تلولبھا و یتشكل الغشاء النووي وتظھر النویات، ویختفي مغزل الانقسام، وینقسم السیتوبلازم لتتكون في النھایة أربع خلایا أحادیة الصیغة الصبغیة  n ، كل صبغي مكون من صبیغي واحد.

ΙΙ – دور الانقسام الاختزالي والإخصاب في تخلیط الحلیلات

1 – دور الانقسام الاختزالي :

یضمن الانقسام الاختزالي إنتاج خلایا أحادیة الصیغة الصبغیة انطلاقا من خلایا ثنائیة الصیغة الصبغیة، كما یضمن تخلیط الحلیلات وانتقال الصفات الوراثیة من جیل إلى آخر.

أ – التخلیط البیصبغي : أنظر الوثیقة 5 ،شكل أ، لوحة3 .


ینتج التخلیط البیصبغي interchromosomique Brassage عن الھجرة العشوائیة للصبغیات أثناء الطور الانفصالي I ، فنحصل بذلك على تولیفات صبغیة متعددة.

ب – التخلیط الضمصبغي : أنظر الوثیقة 5 ،شكل ب، لوحة3 .

في نھایة الطور التمھیدي I یمكن تبادل قطع من الصبغیات المتماثلة، وتسمى ھذه الظاھرة العبور، والتي تمكن من تخلیط الحلیلات، یسمى ھذا التخلیط بالتخلیط الضمصبغيintrachromosomique Brassage. والذي یمكن من إنتاج تركیبات جدیدة من الأمشاج.

2 – دور الإخصاب : أنظر الوثیقة 6 ،لوحة 3 .


  • یؤدي الالتقاء العشوائي للأمشاج الذكریة والأنثویة المتنوعة وراثیا، إلى تكوین بیضات ذات تركیبة صبغیة جد متنوعة، تعطي أفرادا بصفات مختلفة. وھكذا فان الإخصاب یعمق التخلیط البیصبغي. أنظر الوثیقة 6 ،لوحة 3 .
  • یتمثل دور الإخصاب في استرداد حالة ثنائیة الصیغة الصبغیة  2n  أثناء تشكل البیضة، نتیجة اندماج مشیجین ب  n  صبغي لكل واحد.  أنظر الوثیقة 7 ،لوحة 4.

یتبین من معطیات ھذه الوثیقة أن كل كائن حي یتمیز بعدد ثابت من الصبغیات: مثلا عند الإنسان فالصیغة الصبغیة ھي 46 = 2n ،عند ذبابة الخل 8 = 2n .
كما أن الذكر یختلف عن الأنثى على مستوى الصبغیات الجنسیة، إذ تكون متماثلة لدى الأنثى فنرمز لھا ب XX ، ومتغایرة لدى الذكر فنرمز لھا ب XY .عند بعض الكائنات یكون العكس كحالة الطیور وبعض الأسماك والفراشات.
نلاحظ أن الأمشاج تكون أحادیة الصیغة الصبغیة، وھكذا فالإخصاب ھو الذي یمكن من استرداد حالة ثنائیة الصیغة الصبغیة الممیزة للكائنات ثنائیة الصیغة الصبغیة، اثر التقاء الأمشاج.

reaction:

تعليقات